"كُلوخ أنداز".. عادة من الماضي

الإثنين 19 إبريل 2021 - 13:21 بتوقيت طهران
"كُلوخ أنداز".. عادة من الماضي

يحظى شهر رمضان المبارك لدى الإيرانيين بمكانة رفيعة فيقوم الناس باستقبال الشهر الفضيل بعادات وطقوس شعبية تعبر عن اهتمامهم بالشهر الكريم.

من التقاليد المنتشرة في أرجاء إيران عادة "كُلُوخ اَندازان" أو "كلوخ انداز" أي رمي الكتل الترابية في السهول والمنتزهات.

تنتشر هذه العادة في مختلف أنحاء إيران بما فيها محافظة فارس، وأصفهان، وهمدان ، وكرمان ، ويزد، وطهران، وقم، وقزوين و...

ومثلا في محافظة فارس، يمارس الأهالي في آخر جمعة من شهر شعبان مراسم تُسمّى "رمي الكتل الترابية"، حيث يخرجون الى خارج البلدات للتنزه وعند غروب الشمس يقف الناس، كبيرهم وصغيرهم، باتجاه القبلة وهم يحملون بأيديهم "كتلة ترابية" مردّدين هذه العبارات: "ربّنا تركنا ذنوبنا ومعاصينا الماضية وحطمنا أغلالها وها نحن على استعداد تامّ للعبادة وصيام شهر رمضان"، ومن ثمّ يرمون الكتل الترابية بقوّة على الأرض لتتكسّر، فانكسار هذه الكتل الترابية، استعارة عن كسر المعاصي والسيئات. ويقررون أن يصومون في شهر رمضان بكل جوارحهم حقيقيا بالابتعاد عن الذنوب والسيئات.

ويجري مثل هذا المراسم في باقي المدن التي ينتشر فيها تقليد "كلوخ اندازان".

مزيد من الصور

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم