رئيس الشاباك الأسبق يقتحم المسجد الأقصى

الأربعاء 25 سبتمبر 2019 - 14:13 بتوقيت طهران
رئيس الشاباك الأسبق يقتحم المسجد الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين، اليوم الأربعاء، باحات المسجد الأقصى من باب المغاربة بمشاركة رئيس جهاز الشاباك الصهيوني الأسبق، أفي دختر.

وأخذ المستوطنون جولة في جنبات الحرم القدسي بحراسة شرطية معززة وبتعزيزات من القوات الصهيونية الخاصة.

وشرعت الشرطة الصهيونية التي تسيطر على البوابات المؤدية للمسجد الأقصى، الباب أمام مجموعات المستوطنين.

وقال أحد شهود العيان: "في ساعات صباح اليوم اقتحم رئيس جهاز الشاباك أفي دختر باحات المسجد الاقصى برفقة عشرات المستوطنين وأفراد الأمن الإسرائيلي".

وأضاف: "قام دختر وعشرات المستوطنين بالدخول من باب المغاربة وتجولوا بين أزكان وساحات المسجد الأقصى وأدوا صلوات وطقوس تلمودية ثم انسحبوا من باب المغاربة".

وتابع: "قام المصلون المسلمون بالتكبير في وجههم لكن الشرطة الإسرائيلية منعتهم من الاحتكاك أو الاقتراب من المجموعة المقتحمة".

وحذرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية من خطورة اقتحام آفي ديختر وعشرات المستوطنين ساحات المسجد الأقصى وتنفيذ جولات استفزازية فيه.

وطالب وكيل وزارة الأوقاف، حسام أبو الرب، العرب والمسلمين بالتحرك لإنقاذ القدس والمقدسات، قائلا: "لقد حذرنا وما زلنا نحذر من الأخطار الحقيقية المحدقة بالمسجد الأقصى، ما يوجب على العرب والمسلمين شعوبًا وحكومات أن يضعوا قضية القدس والمسجد الأقصى على رأس سلّم أولوياتهم".
 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم