البث المباشر

رئيسي: الدماء النقية لشهداء الأمن زرعت الخيبة لدى العدو

الجمعة 9 ديسمبر 2022 - 14:35 بتوقيت طهران
رئيسي: الدماء النقية لشهداء الأمن زرعت الخيبة لدى العدو

اشار الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي الى الامن المستتب في المدن الايرانية وقال ان الفضل فيه يعود الى دماء الشباب الاعزاء الذين وقفوا في وجه المشاغبين وهذه الدماء النقية زرعت الخيبة لدى الاعداء.

وقدم رئيسي ، مساء الخميس في حفل تكريم عوائل الشهداء المدافعين عن الأمن الذي أقيم في مسجد سلمان بمقر رئاسة الجمهورية تعازيه بمناسبة أيام استشهاد السيدة فاطمة الزهراء (س)، أول شهيدة  للدفاع عن الولاية ووصف الشهداء المدافعين عن الأمن هم من أتباع السيدة الزهراء (س).

واشار رئيس الجمهورية إلى هزيمة الأعداء في حرب الثماني سنوات (1980-1988) وكذلك فشلهم في مؤامرات الأربعين سنة الماضية وقال إن العدو ينوي القضاء على القيم والثورة الإسلامية إلا ان الشعب الايراني الواعي وقف ضد هذه المؤامرات.

وأضاف: أراد الأعداء تنفيذ النسخة التي طبقوها في بعض الدول في إيران الإسلامية بشعارات جوفاء ومخادعة ، غير انهم باتوا مدركين أن هناك رجال ونساء وشباب شجعان يقفون الى جانب الثورة والقيم من خلال تحمل كامل مسؤولياتهم.

وأضاف أن العدو اطلق شعار الديمقراطية في أفغانستان واننا شهدنا ان ما تمخض عنه كان تدمير المدن والمنازل الافغانية، و 35 ألف طفل معاق.

ولفت الى ان الاعداء مازالوا يزعمون اننا نضمن الحياة والرفاهية، متسائلاً أين هذه الحياة و الرفاهية؟ من ينعم بها؟

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم