عاصفة تزيد من سرعة طائرة وتقلص مدة رحلتها

الثلاثاء 11 فبراير 2020 - 18:59 بتوقيت طهران
عاصفة تزيد من سرعة طائرة وتقلص مدة رحلتها

ساعدت عاصفة "سيارا" التي تضرب المحيط الأطلسي وأجزاء من أوروبا على تقليص مدة رحلة جوية لطائرة تابعة للخطوط البريطانية بين ولاية نيويورك الأمريكية والعاصمة البريطانية لندن من ست ساعات و55 دقيقة إلى 4 ساعات و56 دقيقة فقط.

وسجلت الرحلة رقماً قياسياً جديداً في سرعة الرحلة بين نيويورك ولندن بعدما سبق لرحلة تابعة لشركة فيرجن أتلانتيك أن قطعت المسافة في مدة زمنية قدرت بـ4 ساعات و59 دقيقة، وذلك بفارق ثلاث دقائق بين الرحلتين.

ونشر الحساب الرسمي لـ"فلايت ردار" المختص في رصد حركة الطيران المدني على "تويتر"، تغريدة أوضح فيها أن الرياح القوية للعاصفة دفعت الطائرة إلى الأمام وزادت من سرعتها الاعتيادية لتقطع المسافة بين المدينتين عبر أجواء المحيط الأطلسي بفارق زمني قارب الساعتين، وهو رقم مذهل.

وعلقت مديرة العلاقات مع وسائل الإعلام في الخطوط البريطانية ليزا رافينسكروفت على الرحلة، "دائما ما نعطي الأولوية للسلامة على حساب السرعة، وطيارونا الماهرون يحرصون على توفير كل الظروف اللازمة للمسافرين ليصلوا لندن قبل الوقت المحدد".

وتسببت العاصفة التي ترافقها رياح عاتية يوم أمس الاثنين في إلغاء مئات الرحلات الجوية ورحلات القطارات في شمال غربي أوروبا وضربت الأحد بريطانيا وإيرلندا وقطعت التيار الكهربائي عن عشرات الآلاف من المنازل.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم