البث المباشر

شارع "لاله زار".. شانزليزية طهران

الأحد 10 ديسمبر 2023 - 11:56 بتوقيت طهران
شارع "لاله زار".. شانزليزية طهران

كان يعتبر شارع لاله زار (Lalehzar) من أهم شوارع متدفقة بالحياة في قلب العاصمة طهران قديما، فيحد الشارع ساحة الإمام الخميني (توبخانه) جنوبا وشارع انقلاب إسلامي (الثورة الإسلامية) شمالا.

سبب تسمية الشارع بـ"لاله زار" أي (بستان التوليب) أنه كان بستاناً مليئاً بالأشجار وأزهار التوليب في المدينة (ومن هنا أخذ الشارع اسمه "لاله": التوليب بالعربية)، وكان يقصده الكبار والقادة وأسرهم للنزهة، وتستخدم تلك المساحات الخضراء أحياناً لإقامة بعض ضيوف الملك الحكوميين.

وتم بناء الشارع في أواخر العصر القاجاري وأوائل العهد البهلوي، وكان رمزا للتجديد والنزعة للفن الحديث فلقب بـ"شانزليزيه طهران". فقد أطلق أهالي طهران على شارع لاله زار "شانزليزيه طهران"، فكانوا يتسعكون به وكأنهم وسط باريس.

والشارع الحديث كان يضم العديد من المتاجر الكبرى والفنادق والعمارات والنوادي الليلية وصالات السينما والمسارح والمطاعم ومتاجر الخياطة وعرض موديلات الملابس، كما شهد نشأة الغناء الشعبية الدارجة، واليوم، تحول الشارع الى مركز لبيع الأجهزة الكهربائية.

والأثر الوحيد المتبقي اليوم من المعالم القديمة في شارع لاله زار هي منزل وحديقة الاتحاد أو بيت أمين السلطان، والذي يُعرف في الغالب باسم موقع فيلم العم جون نابليون.
 

تاريخ إنشاء شارع لاله زار:
أمر فتح علي الملك القاجاري بإنشاء حديقة لاله زار خارج حصار الشاه طهماسب، ثم أنشئت عمارتان هما عمارة القبعة الفرنجية وعمارة ذات طابقين هي بيت أمين السلطان.
وكان ناصر الدين الشاه بعد أن عاد من رحلته الى أوروبا قرر إنشاء شارع وسط حديقة لاله زار يحاكي شارع الشانزليزيه في باريس.

وفي العهد البهلوي اشتهر مغنون كثيرون في الموسيقى الشعبية في مسارح وصالات شارع لاله زار.
كان يضم لاله زار 15 قاعة سينما ومسارح عديدة أما اليوم فعدد صالات السينما النشطة 10 صالات. مبنى وحديقة الاتحاد أو بيت أمين السلطان هو المعلم المعماري الوحيد الذي بقي من ذاك العهد والذي يعتبر من التحف المعمارية للعصر القاجاري.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم

جميع الحقوق محفوظة