البث المباشر

الحركة الفلسطينية الأسيرة تستعد لاستئناف خطواتها النضالية مطلع سبتمبر

الأربعاء 17 أغسطس 2022 - 11:28 بتوقيت طهران
الحركة الفلسطينية الأسيرة تستعد لاستئناف خطواتها النضالية مطلع سبتمبر

قررت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال، تفعيل لجنة الطوارئ العليا للأسرى؛ تمهيداً لاستئناف خطواتهم النضالية الجماعية بداية سبتمبر/أيلول المقبل.

وقال الأسرى في سجون الاحتلال: إن تفعيل لجنة الطوارئ المشكلة من كل الفصائل، جاء بعد تراجع إدارة السجون عن "التفاهمات" التي اتفق عليها مسبقاً، وفق حرية نيوز.

وخاض الأسرى معركة "الوحدة والحرية"، التي انتهت في 25 آذار/مارس الماضي، بعد الاتفاق على إنهاء الإجراءات التنكيلية التي سعت إدارة سجون الاحتلال من خلالها إلى استهداف منجزات الأسرى.

واستندت الخطوات النضالية في حينه على العصيان، والتمرد، وفقًا لبرنامج نضالي مشترك من الفصائل.

ودعا الأسرى أبناء الشعب الفلسطيني إلى مساندتهم ودعمهم في خطواتهم القادمة.

وستعلن قيادة الحركة الوطنية الأسيرة خلال الأيام المقبلة خطوات نضالية وتصعيدية مرتقبة؛ رفضا لتصاعد وتيرة الانتهاكات بحق الأسرى وتردي الأوضاع المعيشية داخل السجون.

وستشارك في البرنامج النضالي المرتقب جميع الفصائل داخل السجون، وسيبدأ تصاعديًّا متدرجًا وصولا لمرحلة متقدمة بما يشمل الأعداد والسجون.

وأكدت مؤسسات الأسرى أنه لن يكون هناك تعليق لأي خطوة إلا بعد تنفيذ فعلي لما تعهدت به مسبقا إدارة السجون وخاصة على صعيد المرضى والمعزولين والحياة المعيشية.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو 4650 فلسطينياً، منهم 30 سيدة، وقرابة 180 طفلاً، ونحو 650 معتقلاً إداريّاً (دون تهمة)، كما يوجد من المعتقلين 551 محكومون مؤبدات، و243 من قدامى الأسرى، وفق هيئة الأسرى.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم