البث المباشر

علم الأحافير.. العثور على صغير "ماموث محنط " عمره أكثر من 30 ألف عام

الثلاثاء 28 يونيو 2022 - 19:40 بتوقيت طهران
علم الأحافير.. العثور على صغير "ماموث محنط " عمره أكثر من 30 ألف عام

عثر عمال مناجم في كندا، الثلاثاء، على صغير حيوان "ماموث محنط "يرجع للعصر الجليدي وعمره أكثر من 30 ألف عام، وفقا لما نقله موقع "ساينس أليرت".

وعثر العمال في مناجم الذهب بمنطقة كلوندايك في إقليم يوكون، على الماموث الصغير "المحتفظ بشكله الكامل".

وتقع منطقة اكتشاف الماموث في إحدى المناطق التي كان يسكنها السكان الأصليين في كندا.

وأطلقت على الماموث الصغير، الذي يُعتقد أنه أنثى، اسم "نان تشو غا"، والذي يعني بلغة الهان في المنطقة "الحيوان الرضيع الضخم"، وفقا لـ"بيان صحفي للسلطات المحلية".

وأعلنت حكومة إقليم يوكون الكندي عن الاكتشاف وقارنته باكتشافات سابقة لجيف حيوان الماموث كانت محنطة في تربة سيبيريا المتجمدة في روسيا عام 2007.

وقالت السلطات إن الماموث الكندي هو "الأكثر اكتمالا الذي عُثر عليه في أميركا الشمالية"، ويعد ثاني اكتشاف من نوعه في العالم.

وأضافت أن الأنثى المكتشفة بحجم مماثل لحجم صغير الماموث السيبيري المسمى لوبا، الذي تم العثور عليه في عام 2007، والذي كان عمره حوالي 42 ألف عام.

وقال عالم الأحافير، غرانت زازولا، إن أنثى الماموث المكتشفة تعد واحدة من أكثر حيوانات العصر الجليدي المحنطة جيدا التي تم اكتشافها على الإطلاق في العالم، وفقا لقناة "ويزر تشانيل".

وتابع: "عامل المنجم حقق أهم اكتشاف في علم الأحافير في أميركا الشمالية".

ووصف عالم الأحافير، دان شوجار، الاكتشاف بأنه "أكثر الأشياء العلمية إثارة التي شارك فيها على الإطلاق"، وذلك عبر حسابه بموقع "تويتر".

وجاب حيوان الماموث الأرض قبل أن ينقرض منذ حوالي 4000 عام، وكان حجمه يعدل حجم الفيل الأفريقي، وقام البشر الأوائل بمطاردته للحصول على الطعام واستخدموا عظامه وأنيابه لصناعة الأدوات والمساكن.

وينقسم العلماء حول ما إذا كان الصيد أو تغير المناخ قد دفعهم إلى الانقراض، وفقا لـ"بيزنس أنسايدر".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم