مرقد «أحمد بن إسحاق القمي» قبلة للزوار

الإثنين 14 سبتمبر 2020 - 08:21 بتوقيت طهران
مرقد «أحمد بن إسحاق القمي» قبلة للزوار

يعتبر مرقد «أحمد بن اسحاق القمي» في مدينة سربل ذهاب بمحافظة كرمانشاه غرب إيران، هي إحدي أهم المعالم السياحية الدينية بوسط المدينة.


تمت إعادة إعمار المقبرة بعد أن دمرت جراء حرب الثمانينات والتي أصابت الكثير على مختلف مناطق ومعالم مدينة سربل ذهاب. یُستخدم صحن المرقد کمصلی في المناسبات الدینیة.

وهناك أیضاً مقبرة أخرى في مكان قریب في نفس المدینة.

يعتبر أحمد بن إسحاق الأشعري القمي من رواة الشيعة في القرن الثالث الهجري، أدرك أربعة من أئمة أهل البيت، حيث كان من أصحاب الإمام الجواد والإمام الهادي(ع)، وكان وكيل الإمام العسكري(ع) في قم ومن الذين شاهدوا الإمام المهدي (ع) وهو صغير. وقيل إنه عمل في فترة الغيبة الصغرى كمساعد للنائب الأول من النواب الأربعة.

بنى أحمد بن إسحاق مسجداً في مدينة قم بأمر الإمام العسكري (ع)، ويعرف اليوم بمسجد الإمام الحسن العسكري.

یقول الشیخ الطوسي بهذا الصدد: "خلال فترة النواب الخاصین، کان هناك بعض الأشخاص الموثوقين بهم والذین قد أرسلت إلیهم تواقیع أو رسائل من جانب الإمام الحجة علیه السلام. وكان أحد هؤلاء الخواص هو أحمد ابن إسحاق القمي.

مزيد من الصور

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم