آلية صهيونية تدهس فلسطينياً شمالي الضفة الغربية

الجمعة 4 ديسمبر 2020 - 20:38 بتوقيت طهران
آلية صهيونية تدهس فلسطينياً شمالي الضفة الغربية

أصيب فلسطيني، يوم الجمعة، بجراح، جراء تعرضه للدهس من قبل آلية عسكرية صهيونية، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال شهود عيان، إن آلية عسكرية صهيونية دهست فلسطينياً خلال مواجهات اندلعت في منطقة "الرأس" بمدينة سلفيت، ما أدى لإصابته بجروح.

وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال الصهيونية قيدت المصاب بعد دهسه، وحاولت اعتقاله، قبل أن يتمكن شبان من تخليصه.

ونقل المصاب بمركبة إسعاف فلسطينية لمستشفى ياسر عرفات الحكومي في المدينة.

واستخدم الجيش الصهيوني الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

واندلعت الجمعة، مواجهات في مواقع متفرقة من الضفة الغربية، أبرزها في بلدتي كفر مالك والمغير، شرقي رام الله (وسط)، وبيت دجن شرقي نابلس (شمال)، وكفر قدوم شرقي قلقيلية (شمال).

ويشهد يوم الجمعة من كل أسبوع، مسيرات مناهضة للاستيطان في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية.

وتشير تقديرات صهيونية وفلسطينية، إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن بمستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و124 بؤرة استيطانية.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم