الصحة المصرية تحذّر من التهاون مع كورونا

الثلاثاء 14 يوليو 2020 - 21:51 بتوقيت طهران
الصحة المصرية تحذّر من التهاون مع كورونا

حذر مستشار وزيرة الصحة المصرية للطوارئ والرعاية العاجلة شريف وديع، الثلاثاء، من التهاون مع فيروس كورونا حيث سيسبب هذا الأمر موجة ارتدادية للفيروس.

وقال المسؤول المصري إن "هناك العديد من التساؤلات التي تشغل بال علماء العالم حول فيروس كورونا مثل متى ينتهي هذا الوباء، وهل المصابون يحصلون على مناعة مستدامة وغيرها"، مشددا على أنه "لا يمكن القول بانتهاء الوباء إلا بعد الحصول على علاج أو مصل يقضى على هذا الفيروس".

وأضاف أن "الوضع حاليا في مصر يسير في الطريق الصحيح في ظل انخفاض أعداد الإصابات، مشيرا إلى أن العالم يشهد خلال الأسبوع الجاري أكبر عدد من الإصابات بالفيروس، حيث تم تسجيل 230 ألف خلال يوم واحد عالميا، ولكن مصر آخر 10 أيام المنحنى يقل في الأعداد وهذا أمر يسعد المصريين ودليل على نجاح المنظومة الصحية في التعامل مع الوباء".

وحذر مستشار وزيرة الصحة، من إمكانية عودة الإصابات بوتيرة مرتفعة، وحدوث "الهزة الارتدادية"، وعودة الإصابات للارتفاع مرة أخرى وارتفاع الأعداد، موضحا أن السبب في ذلك يعود إلى إحساس المواطنين بالأمان وبالتالي نقص الإجراءات الاحترازية وكذلك الأماكن التي كانت تسجل إصابات أقل قد تتعرض لهذه الهزة نتيجة لانتقال المواطنين المصابين من أماكن أخرى، ويؤدى إلى ظهور بؤر أخرى للفيروس.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم