البث المباشر

كتائب القسام تثمن عاليا تأكيد السيد الخامنئي الوقوف إلى جانب فلسطين

الإثنين 2 مايو 2022 - 09:14 بتوقيت طهران
كتائب القسام تثمن عاليا تأكيد السيد الخامنئي الوقوف إلى جانب فلسطين

قال الناطق العسكري باسم كتائب القسام "إننا نقدّر عالياً تأكيد السيد الخامنئي العملي والصريح بالوقوف الدائم للجمهورية الإسلامية إلى جانب المقاومة والشعب الفلسطيني".

وصرح الناطق العسكري بإسم كتائب القسام، أبو عبيدة، للميادين، إنّه "في إطار فعاليات يوم القدس العالمي، استمعنا إلى الكلمات العربية الصادقة لسماحة السيد علي خامنئي، المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران، بحق الشعب الفلسطيني ومقاومته". 

وعبّر المتحدث باسم الجناح العسكري لحركة "حماس" عن "شكر  كتائب القسام للسيد خامنئي على هذه المشاعر الطيبة"، مضيفاً "إننا نقدّر عالياً تأكيد السيد خامنئي العملي والصريح بالوقوف الدائم للجمهورية الإسلامية إلى جانب المقاومة والشعب الفلسطيني، رغم كل التحديات التي تواجههما".

كما توجّه أبو عبيدة "بعظيم التقدير للسيد حسين سلامي، قائد حرس الثورة في إيران، على كلماته المعبرة ومواقفه القوية في دعم المقاومة الفلسطينية".

وأمس، وجّه رئيس حركة "حماس" في قطاع غزة، يحيى السنوار، التحيّة إلى كل الشعوب التي أحيت يوم القدس العالمي، وتوجّه بالتحية إلى "إيران، إلى مرشدها ورئيسها وحرسها وشعبها، على دعمها فلسطين والقدس والأقصى".

ورأى السنوار خلال كلمة له تحت عنوان "سيف القدس لن يُغمَد"، أن "هذه الأمة يتكشّف معدنها الأصيل عند كل اختبار حقيقي، وعند كل استحقاق يتعلق بالمسجد الأقصى"، مشيراً إلى أن نتائج معركة "سيف القدس" كانت أكبر كثيراً من التوقعات، وأن "سيف القدس لن يغمَد أبداً حتى التحرير والعودة".

وقبل يومين، في إطار الاحتفال بيوم القدس العالمي، حيّا قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي، "الشبّان الشجعان والغيارى" الفلسطينيين، وقال إنّ الفلسطينيين جميعاً "يطالبون بمواجهة عسكرية مع الكيان الغاصب، وهذا يدل على جاهزيتهم للمعركة".

وأضاف السيد الخامنئي، في يوم القدس العالمي، أنّ "كل أيام السنة يجب أن تكون يوم القدس، لأنّها قلب فلسطين، وشعبها يُبدي صموده كل يوم"، مشيراً إلى أنّه "في يوم القدس هذا العام، كل شيء ينبئ بمعادلة جديدة في المنطقة".

وتوجه السيد الخامنئي إلى الشعب الفلسطيني قائلاً: "يا أبناء فلسطين في الضفة الغربية وفي أراضي الـ48 وفي المخيمات، أنتم تشكّلون القسم الأكبر والأهم في المواجهة"، مؤكداً أنّ "إيران داعم ومساعد للمقاومة في فلسطين، وتدين التوجه الخياني للتطبيع مع إسرائيل".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم