الكعبي: المطالبون بالتطبيع مع الكيان الصهيوني مهدورو الدم

الأحد 26 سبتمبر 2021 - 16:20 بتوقيت طهران
الكعبي: المطالبون بالتطبيع مع الكيان الصهيوني مهدورو الدم

انتقد الأمين العام للمقاومة الإسلامية العراقية حركة النجباء الشيخ أكرم الكعبي، في بيان عقد مؤتمر في أربيل بالعراق، بهدف تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني.

ووصف الشيخ الكعبي مؤتمر أربيل بأنه مدفوع الثمن وفاقد لأي قيمة، مضيفا ان "هذا المؤتمر عقده بعض النكرات والخونة للغيرة والشرف العراقي لتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني الغاصب".

وأكد أن عقد هكذا مؤتمرات لن تغير في موقف العراق التاريخي والمبدئي من القضية الفلسطينية والكيان الصهيوني المحتل.

وأشار الشيخ الكعبي الى أن المطبعين الخونة لا مكان لهم في العراق، مؤكدا "هؤلاء يعتبرون بكل المقاييس الوطنية والأخلاقية مهدوري الدم وسيقتص منهم شعب العراق الأبي".

وحمل الأمين العام للمقاومة الإسلامية حركة النجباء، إقليم كردستان مسؤولية هذا المؤتمر ووجود عناصر مخابراتية من الكيان الصهيوني فيه، مضيفا ان هذه العناصر الاستخباراتية اشترت هذه الضمائر الرخيصة لعقد هكذا مؤتمرات جوفاء.

وختم الشيخ الكعبي بيانه، قائلا: "سيبقى العراق القلب النابض للقوى الرافضة للظلم والاحتلال ومن أوائل طلائع التحرير وسيبقى القدس الشريف شعارنا ورمز مقاومتنا".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم