عمارة وكيل الملك.. تحفة الزند

الأربعاء 16 سبتمبر 2020 - 21:02 بتوقيت طهران
عمارة وكيل الملك.. تحفة الزند

تشتهر عمارة "وكیل الملك" في سنندج، بالقصر الوراثي والخاص لعائلة الوكیل الذین كانوا من المسؤولین الحكومیین في تأریخ كردستان.


وفقاً لحكاية تاريخية، یعود تاریخ المبنی إلی الفترة الزندیة التي بناها "الحاج محمد رشید بیك وكیل" وتم الإنتهاء منه تدریجیاً في الفترات اللاحقة.

يوجد حمام خاص كبیر داخل المجمع في قصر "وكیل الملك" الذي یقع قریباً من منتزه سبیدار. یحتوي هذا الحمام علی مساحات یمكن رؤیتها في جمیع الحمامات في المنطقة ویبدو أنه تم بناؤه في نفس الوقت الذي تم بناء المجمع في قصر "وكیل الملك" الذي یعود إلی الفترة الزندیة.

ینظر إلی الاستخدام الواسع النطاق للجیر علی الجدران وفي الأجواء الحارة والباردة للحمام، وتشمل الأدوار المستخدمة لتزیین الحمام علی أشكال هندسیة ونباتیة وحیوانیة والأكثر استخداماً هو صورة الطاووس فیها.

إحدى المباني الجميلة والجذابة في مدينة سنندج، مبنى " وكيل الملك " الذي يقع في شارع كشاورز وهو ملك شخصي لأسرة وكيل حيث تضمن ثلاث باحات وحمام خاص وحمام عام، وهو مجاور لحديقة عامة اسمها " سبيدار " وقد تم تشييده في العهد الزندي وبعض أجزاء البناء فيه ترجع إلى العهد القاجاري.

هناك الكثير من الزخارف والنقوش الجملية في شتى أرجاء هذا المبنى التراثي وسقفه شيد بشكل مائل، وقد نقشت على جدرانه شتى أنواع نقوش الأشجار والحيوانات.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم