البث المباشر

كربلاء المقدسة تحيي ذكرى شهادة بضعة المختار بإقامة مجالس العزاء

الجمعة 9 ديسمبر 2022 - 14:51 بتوقيت طهران
كربلاء المقدسة تحيي ذكرى شهادة بضعة المختار بإقامة مجالس العزاء

أحيا المؤمنون في كربلاء المقدسة أمس الخميس (8 كانون الأول 2022)، ذكرى شهادة السيدة الزهراء وفق الرواية الثانية، حيث شهدت المدينة موكباً عزائياً موحداً لخدمة العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، استذكاراً للفاجعة، في حين نظمت العتبة العباسية مجلس عزاء وافتتحت بانوراما موسم الأحزان الفاطمي.

وعقدت الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة، أمس الخميس، مجلس عزاء في قاعة التشريفات بذكرى شهادة الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء (عليها السلام) وفقاً للرواية الثانية.

المجلس استُهِل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، تلتها محاضرة قيمة القاها فضيلة الشيخ أحمد الربيعي، تمحورت حول مكانة بضعة رسول الله (صلوات الله عليهما)، ودورها العلمي الكبير في تدعيم الدين الحنيف، وجوانب من مظلوميتها وحقيقة الاحداث التي أدت إلى تلك الفاجعة الأليمة.

واختُتِم المجلس الذي حضره جمع من خدمة أبي الفضل العباس (عليه السلام) بقراءة المراثي التي تعبر عن الألم الكبير الذي يعتصر قلوب المسلمين، بهذه المصاب الجلل.

موكب عزائي موحد بذكرى شهادة الزهراء
إلى ذلك، انطلق بعد ظهر أمس الخميس الموكبُ العزائيّ الموحّد لخَدَمَة العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية، استذكاراً لفاجعة شهادة الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء(عليها السلام) وفقاً للرواية الثانية.

وكانت بدايةُ انطلاق الموكب من الصحن الشريف للمولى أبي الفضل العبّاس(سلام الله عليه)، وبعد تقديم العزاء له توجّه خَدَمتُه الى مرقد سيّد الشهداء (صلوات الله وسلامه عليه)، مروراً بساحة ما بين الحرمين الشريفين.

وعند وصولهم إلى الصحن الحسينيّ المطهّر كان في استقبالهم إخوتهم من خَدَمة أبي الأحرار ليشاركوهم العزاء، ليعقدوا هناك في جوار مرقد أبي عبد الله الحسين(عليه السلام) مجلس عزاءٍ ولطم بمشاركة الزائرين الذين تواجدوا هناك.

افتتاح بانوراما موسم الأحزان الفاطمي
وفي السياق، افتتح قسم الشعائر والمواكب التابع للعتبتَيْن المقدستَيْن في كربلاء، بانوراما موسمَ الأحزان الفاطمي السادس عشر في منطقة ما بين الحرمين، وذلك بمناسبة استشهاد السيدة الزهراء (عليها السلام) وفقاً للرواية الثانية.

وقال الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة السيد مصطفى مرتضى آل ضياء الدين، في حديث، إن “مهرجان الأحزان الفاطميّة الذي يقام للسنة السادسة عشرة على التوالي، هدفه إظهار مظلوميّة السيدة الزهراء (عليها السلام)، التي قدّمت التضحيات الكبيرة وتحمّلت وصبرت على الأمانة التي حملتها، من أجل إيصال رسالتها إلى البشرية جمعاء”.

وأضاف، أن “هذا المهرجان الحزين يقام في كلّ عام، مزوّداً بمعارض لصورٍ تجسّد مظلومية الزهراء(عليها السلام)، بجهودٍ من خَدَمة الإمام الحسين (عليه السلام) أصحاب الأطراف والهيئات والمواكب، وبإشراف قسم المواكب والشعائر الحسينية في العراق والعالم الإسلامي، التابع للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية”.

وشارك طلبةُ مجموعة العميد التعليمية في المهرجان بمعرضٍ للرسم، وكانت لوحاتهم وفقاً للسيد الأمين العام تجسّد صوراً من مظلوميّة الزهراء(عليها السلام).

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم