عبد اللهيان لنظيره الأذربيجاني: عازمون على تنمية العلاقات وترسيخها مع باكو

السبت 23 أكتوبر 2021 - 20:15 بتوقيت طهران
عبد اللهيان لنظيره الأذربيجاني: عازمون على تنمية العلاقات وترسيخها مع باكو

اعتبر وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، يوم الخميس، الإفراج عن السائقين الإيرانيين بأنه خطوة بناءة وقال، إن ايران عازمة على تنمية العلاقات الثنائية وترسيخها مع جمهورية أذربيجان.

وفي محادثات هاتفية، بحث حسين أمير عبد اللهيان مع نظيره الأذربيجاني جيحون بايراموف العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها.

*الافراج عن السائقَين الايرانيَين كان خطوة بناءة

وفي هذه المحادثات أشار عبد اللهيان الى المحادثات الهاتفية البناءة الأخيرة بين الوزيرين، وأشاد بالإفراج عن السائقين الإيرانيين اللذين كانا محتجزين في جمهورية اذربيجان، ووصفه بالخطوة البناءة التي من شأنها ان تهيئ الأجواء اللازمة لرفع سوء الفهم.

كما دعا وزير الخارجية الإيراني نظيره الأذربيجاني لمزيد من الخطوات الإيجابية وتسهيل حركة الشاحنات الإيرانية في المناطق الحدودية مع أذربيجان، مشدداً على ضرورة اتباع نهج إيجابي والتطلع إلى مستقبل البلدين، وأكد على ضرورة تفعيل اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في أسرع وقت ممكن.

*إيران عازمة على تنمية العلاقات الثنائية وترسيخها أكثر فأكثر مع جمهورية أذربيجان

وفي هذه المحادثات الهاتفية، لفت وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية الى أن إيران عازمة على تنمية العلاقات الثنائية وترسيخها أكثر فأكثر مع جمهورية أذربيجان.

من جانبه رحب وزير الخارجية الأذربيجاني جیحون بایرامف بالخطوات الإيجابية التي اتخذها البلدان لحل سوء التفاهم والإفراج عن السائقين الإيرانيين وعمل المؤسسات الإيرانية بما يتعلق بقوانين المرور عبر الحدود، هي رسالة من الجانبين لحل سوء التفاهم بين الطرفين.

ووصف وزير الخارجية الأذربيجاني تعريف المشاريع الاقتصادية المشتركة بين البلدين بأنها ذات آثار إيجابية ودعا إلى تفعيل لجنة اقتصادية مشتركة بين البلدين.

وفي الختام اتفق الجانبان على مواصلة المشاورات الثنائية بين طهران وباكو.

وفي محادثات هاتفية سابقة جرت في 12 تشرين الاول/اكتوبر بين الوزيرين، أكد عبد اللهيان ضرورة رفع مشكلة ترانزيت الشاحنات الايرانية، وقال: ان على البلدين ان يمنعا سوء الفهم بينهما، ومن اللائق ان يواصلا علاقاتهما في المسار الصحيح المتنامي. فيما اقترح جيحون بايراموف اجراء محادثات بين مصلحتي الجمارك لدى البلدين لحل مشكلات ترانزيت السلع الايرانية، وأكد على متابعة الافراج عن السائقين الايرانيين.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم