مشاركة واتساب مكتوبة من محمود كاظم

الأحد 22 نوفمبر 2020 - 11:52 بتوقيت طهران
مشاركة واتساب مكتوبة من محمود كاظم

إذاعة طهران-المنتدى الإذاعي: محمود كاظم من إيران:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فقرات من الصحيفة السجّاديّه

63: اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ،  وَارْزُقْني صِحَّةً في عِبادَة، وَفَراغاً في زَهادَة، وَعِلْماً في اِسْتِعْمال، وَوَرَعاً في اِجْمال، اَللّـهُمَّ اخْتِمْ بِعَفْوِكَ اَجَلي، وَحَقِّقْ في رَجآءِ رَحْمَتِكَ اَمَلي، وَسَهِّلْ اِلى بُلوُغِ رِضاكَ سُبُلي، وَحَسِّنْ في جَميعِ اَحْوالي عَمَلي، اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ،  وَنَبِّهْني لِذِكْرِكَ في اَوْقاتِ الْغَفْلَةِ،  وَاسْتَعْمِلْني بِطاعَتِكَ في اَيّامِ الْمُهْلَةِ، وَانْهَجْ لي اِلى مَحَبَّتِكَ سَبيلاً سَهْلَةً  اَكْمِلْ لي بِها خَيْرَ الدُّنْيا وَالاْخِرَةِ،  اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ كَاَفْضَلِ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِنْ خَلْقِكَ قَبْلَهُ، وَاَنْتَ مُصَلٍّ عَلى اَحَد بَعْدَهُ، وَآتِنا فِي الدُّنْيا حَسَنَةً وَفِي الاْخِرَةِ حَسَنَةً  وَقِني بِرَحْمَتِكَ عَذابَ النّارِ

طابت أوقاتكم ببركة الصلاة على محمد وآل محمد
نسألكم الدعاء

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم