مدينة «باوه»؛ الساحرة المتدرجة

الأربعاء 22 يوليو 2020 - 13:26 بتوقيت طهران
مدينة «باوه»؛ الساحرة المتدرجة

تعتبر مدينة «باوه» إحدى مدن شمال محافظة «كرمانشاه»، يعود تاريخها هذه المدينة الأثرية والتاريخية الى ثلاثة آلاف عام قبل وتبعد عن مدينة كرمانشاه 112 كيلومترا و 45 كيلومترا عن نقطة الصفر الحدودية بين إيران والعراق.

ان بناء البيوت في «باوه» له شكل هندسي فريد من نوعه بحيث ان ساحة البيت هي سقف البيت الذي يكون تحته وبارتفاع قليل وهكذا، لذا تسمى باوه بمدينة (الألف سلّم).

مناخ «باوه»

ان المنطقة الواقعة فيها مدينة «باوه» تتمتع بمناخ جيد جدا وتقع الى جوار جبال «اورامانات» (وسط جبلي «شاهو» و«آتش ‌کده»). ان مناخها بارد نسبيا مائل للاعتدال ونصف رطب. ان وجود الينابيع الطبيعية الغزيرة، الغابات الكثيفة الخضراء يعطي المنطقة جمالا خاصا.

يتكلم أهالي المنطقة اللغة الهورامية الكردية والتي تعتبر من اللغات القديمة في ايران القديم.

سبب تسمية «باوه»

ينسب اسم «باوه» الى القائد الساساني «باوه» الذي أتى المنطقة لأخذ الحماية من الاكراد وتم تقديره واحترامه من قبل الاهالي. بعد ذلك وبمرور الزمن احتراما لذلك القائد سميت المنطقة باسم «باوه». ان قلعة «دج» وقلعة «باسكه» هي من بقايا ذلك القائد.

يوجد مكان قرب «باوه» باسم «جنكاه» يعتقد ان أهالي المنطقة قاتلوا «سعد بن ابي وقاص» (القائد العربي في حرب القادسية) هناك.

المعالم السياحية والصناعات اليدوية

ان مدينة «باوه» ومنطقة «اورامانات» وبسبب تمتعها بمناظر طبيعية وآثار تاريخية تستوعب طاقات لاستقطاب السياح من الداخل والخارج، منها: الجبال المرتفعة الشاهقة، الغابات والمراتع الجميلة، المغارات الواسعة والجميلة، منها مغارة (قوري قلعة) (أكبر مغارة مائية في آسيا ومن أجمل مغارات العالم)، نهر «سيروان» الكبير والمنخفضات على امتداد النهر، ونبع «بل» الكبير للمياه المعدنية الذي ينسب الى إحدى آلهة المياه، ان مكان تدفق الماء جميل جدا، وآثار قديمة جدا منها بقايا معبد النار في عهد النبي زراتشت (750 سنة قبل الاسلام)، وكذلك التراث اليدوي مثل «جوخه» و«رانك» (ملابس رجالية)، «كلاش» (حذاء)، بساط صوف، صناعة السجاد.

مزيد من الصور

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم