حياكة السلال.. حرفة موروثة عبر الأجيال

الثلاثاء 7 إبريل 2020 - 22:58 بتوقيت طهران
حياكة السلال.. حرفة موروثة عبر الأجيال

صناعة السلال أو حياكة السلال هي عملية نسج يدوي أو حياكة لمادة طيعة لتكون على شكل سلة أو زهرية أو أشكال أخرى مقاربة.

وهي من الصناعات الشعبية المتوارثة عبر الأجيال. وتنتشر هذه الصناعات في المناطق التي تتوفر فيها المواد الخام كالصفصاف والقصب والسنديان وغيرها. نسج السلال والمعروف أيضًا بـ (صانعو السلال أو صنع السلال) هي كيفيه نسج أو حياكة خامات قابلة للثني إلى أعمال يدوية ثنائية أو ثلاثية الأبعاد كالسجاد/ الحصير والحاويات أو العلب. صانعو الحرف اليدوية والفنانون المتخصصون في صنع السلال عادة ما يشار إليهم بصانعي السلال أو ناسجي السلال.

نسج السلال يصنع من مجموعة من الألياف أو الخامات القابلة للطي (أي شيء قابل للطي لصنع شكل) مثال على ذلك قش الصنوبر، والجذوع، وشعر الحيوانات، والجلد المدبوغ، والحشائش، والخيوط، وقطع من الخشب الرفيعة جدا.
الشعوب القديمة بالتحديد كانت معروفة بتقنيات نسج السلال الخاصه بهم. تلك السلال كانوا يتقايضون بها مقابل البضائع وكان من الممكن أن تستخدم أيضا في الإحتفالات الدينية.

طريقة صناعة السلال
تصنع النساء هذه السلال عبر تقنية اللف المستمر، باستخدام ألياف ملونة ومجموعة واسعة من المواد، تنتج تصاميم هندسية جميلة وجذابة، بما في ذلك القصب والقش والحشائش وأوراق النخيل والموز الكاذب والخيزران والخيوط، فضلا عن استخدام الأصباغ الطبيعية لتلوين التصاميم على السلال.
وعلى الرغم من أن الأصباغ الطبيعية لا تزال تستخدم في السلال التقليدية، فإن معظم الحرفيين يستخدمون أعشابا مصبوغة كيميائياً لصنع سلال ذات ألوان زاهية.
ويستخدم معظم النساجين أيضا السكاكين والخرامات لقطع الألياف، وإبر نسيج حادة لصنع سلال ملفوفة، وفي معظم السلال يستخدم الحرفيون أعشابا ملونة مختلفة لخلق شكل زخرفي جميل.
وعادة ما ينسج الخيزران والألياف الأكثر صلابة في شكل ضفيرة بسيطة، ويحصد المزارعون الخيزران ويقشرونه لصنع شرائح يمكن استخدامها للنسيج، ثم تنسج الشرائح المسطحة باستخدام تقنية الضفر البسيطة، التي تتضمن شرائح تمرير من الألياف تحت بعضها البعض في زاوية ثابتة لإنتاج شكل محدد.

 

مزيد من الصور

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم