الاتحاد الأوروبي يدعو لضبط النفس وتفادي الاستفزاز بشأن حادث الناقلات

الجمعة 14 يونيو 2019 - 17:31 بتوقيت طهران
الاتحاد الأوروبي يدعو لضبط النفس وتفادي الاستفزاز بشأن حادث الناقلات

دعا الاتحاد الأوروبي جميع الأطراف إلى ضبط النفس وتجنب التصعيد، عقب الهجوم الذي استهدف ناقلات نفط في مياه بحر عمان، أمس الخميس، مؤكدا أنه يتابع الأوضاع عن قرب ويجمع المزيد من المعلومات.

وقالت المتحدثة باسم مفوضة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي مايا كوتشيناتايتس، في إحاطة إعلامية اليوم الجمعة: "نحن نتابع الوضع عن قرب في حادث بحر عمان، ونجمع المزيد من المعلومات، ونقيم الوضع".

وأضافت المتحدثة: "قلنا مراراً إن المنطقة لا تحتاج إلى مزيد من التصعيد وندعو إلى ضبط النفس والهدوء".

وتعرضت ناقلتا نفط لانفجارات ببحر عمان، أمس الخميس، نجمت عن هجوم محتمل، وقالت طهران إن السفينتين على صلة باليابان، واصفة الهجوم بالمشبوه لتزامنه مع زيارة رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، للبلاد، فيما أنقذت البحرية الايرانية 44 بحارا من الناقلتين ونقلتهم بأمان الى ميناء جاسك.

ورفضت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة بشكل قاطع المزاعم الأمريكية التي "لا أساس لها" بشأن الهجمات على ناقلتي نفط في بحر عُمان، مؤكدة أن على الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة التخلي عن الدعوة للحرب وأن يوقفوا سعيهم الى إشعال فتنة وينهوا عملياتهم وتخطيطاتهم السرية التي تهدف إلى اتهام الآخرين في المنطقة.

من جهته أكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف، ان المزاعم الواهية لواشنطن ضد ايران تكشف ان فريق "ب" (بولتون، ابن زايد، ابن سلمان، وبينيامين نتنياهو) يعتمد على مخطط يقوم على دبلوماسية الهدم، وذلك في معرض رده على المزاعم الواهية للمسؤولين الاميركان بشأن اتهام ايران في تفجير ناقلتي النفط في بحر عمان.

واضاف ظريف في تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر": توجيه الولايات المتحدة الاتهامات ومن دون تأنٍ ضد ايران - ومن دون ان تقدم واشنطن اي برهان على ذلك وادلة واقعية - يكشف بكل وضوح بان فريق "ب" (بولتون، ابن زايد، ابن سلمان، وبينيامين نتنياهو) ماض في مخطط "ب" في الديبلوماسية الهدامة والتي ترمي الى تخريب مساعي "خطوات" شينزو آبي وذلك بغية التغطية على الارهاب الاقتصادي المعادي لايران".

كما صرح وزير الخارجية الايرانية قائلا: منذ عدة اشهر وانا قد حذرت من هذا السيناريو، لست متنبئاً لكنني اعرف جيداً من اين ينبع تفكير فريق "ب".

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم