رابطة العالم الإسلامي تندد بجريمة الدهس الإرهابية في كندا

الجمعة 11 يونيو 2021 - 07:52 بتوقيت طهران
رابطة العالم الإسلامي تندد بجريمة الدهس الإرهابية في كندا

أدانت رابطة العالم الإسلامي، حادث الدهس الإرهابي الذي استهدف عائلة مسلمة في مدينة لندن بمقاطعة أونتاريو الكندية.

وقالت الرابطة في بيان صادر عن أمينها العام، الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى، إنها "تدين باستنكار شديد الهجوم الإرهابي الغادر الذي راح ضحيته 4 مسلمين في مقاطعة أونتاريو الكندية".

وأكد البيان أن: "مثل هذه الأفعال الشريرة ناتجة عن تأصل مبدأ الكراهية والعنصرية".

وشدد أن "هذه الجريمة الإرهابية المروعة لا تمثل سوى أصحابها، مثل كل الممارسات الإرهابية التي دائما ما تطال بوحشيتها الأبرياء والأسر والأطفال".

ودعت الرابطة في بيانها كافة المؤسسات والهيئات المعنية في العالم إلى "التصدي لظاهرة الكراهية التي تسعى لزعزعة أمن وسلام عالمنا".

وتقدم الشيخ محمد العيسى بخالص تعازيه لأسر الضحايا والشعب الكندي بأسره، حسبما جاء في البيان.

ومساء الأحد الماضي وقعت حادثة دهس عائلة مسلمة من أصول باكستانية في مدينة لندن بالمقاطعة الكندية المذكورة، وأسفرت عن مقتل 4 من أفرادها، حيث قام سائق شاحنة شاب، يدعى ناثانيال فيلتمان (20 عاما) بدهسهم عمدا.

وقالت الشرطة الكندية، إن الضحايا امرأتان تبلغان من العمر 74 و 44 عامًا ، ورجل يبلغ من العمر 46 عامًا وفتاة تبلغ من العمر 15 عامًا، فيما نجا فرد واحد من الأسرة، وهو صبي يبلغ من العمر 9 سنوات.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم