استخبارات حرس الثورة تعتقل رؤوس الشغب

الخميس 21 نوفمبر 2019 - 08:20 بتوقيت طهران
استخبارات حرس الثورة تعتقل رؤوس الشغب

أعلن المتحدث باسم حرس الثورة الاسلامية، عن اعتقال رؤوس مثيري الشغب والفوضى الاخيرة في ايران، من قبل استخبارات حرس الثورة، وقال: تم القاء القبض على الموجهين الاساسيين للشغب والفوضى في محافظات البرز وطهران وشيراز.

وخلال مراسم للاحتفاء بذكرى الشهداء في مدينة استارا، بمحافظة كيلان، قال العميد رمضان شريف: ان اعداء النظام والثورة الاسلامية ومن اجل التعويض عن هزائمهم وفشلهم، يحاولون منع تقدم النظام والثورة الاسلامية.

وأضاف: ان اعداء النظام والثورة الاسلامية، ليس لهم في الوقت الحاضر تلك القوة والتأثير السابق بين الشعب الايراني الشريف.

وتابع: ان انصار النظام الملكي البائد ومنافقي خلق الارهابيين، قاموا من خلال استخدام بعض الاشرار ومثيري الشغب، من اجل الاخلال بأمن المجتمع والإضرار بالأموال العامة، وقد بادرت الكتلة الامريكية – الصهيونية – الاوروبية الى دعم مثيري الشغب بالمال والسلاح.

وأوضح ان القسم الاكبر من تمويل مثيري الشغب كان عبر انصار النظام الملكي البائد، مصرحا: ان انصار الملكية البائدة بصدد الانتقام من الشعب الايراني الشريف، لأن هذا الشعب ومن خلال وعيه وتواجده في الساحة، هو الذي أدى الى إسقاط نظام بهلوي الديكتاتوري.

وأردف: ان الاحداث الكبيرة والصغيرة بذريعة ارتفاع اسعار البنزين، والتي وقعت في اقل من 100 مدينة، تمت السيطرة عليها وتهدئتها خلال 72 ساعة، وقد حصل ذلك ببصيرة قوات الشرطة والقوات الامنية والقوات المسلحة. وادى اعتقال رؤوس الشغب الى تهدئة الاوضاع في العديد من المحافظات، بما فيها البرز وطهران وشيراز.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم