نائب عراقي: ملف الكهرباء ورقة أميركية لابقاء العراق في حالة فوضى

الإثنين 13 يوليو 2020 - 18:36 بتوقيت طهران
نائب عراقي: ملف الكهرباء ورقة أميركية لابقاء العراق في حالة فوضى

اعتبر النائب عن تحالف الفتح في العراق فاضل جابر، اليوم الاثنين، ان ملف الكهرباء في البلاد كان ومازال ورقة أميركية لابقاء البلاد في حالة فوضى وعدم الاستقرار، فضلا عن سوء الإدارة وفساد المسؤولين عن الملف.

وقال جابر، ان " أولى مسببات عدم الاستقرار والانتهاء من مشكلة الكهرباء هي أميركا التي احتلت العراق عام 2003، مبينا أن "أول هدف ضربته القوات الأميركية محطات الكهرباء ومنذ ذلك الحين تقف أمريكا وراء عدم حل مشكلة الكهرباء لرغبتها بابقاء حالة الفوضى وعدم الاستقرار".

وأضاف انه "لا يعقل ابدا المبالغ الضخمة التي صرفت على هذا الملف لم تحل المشكلة وذلك بتسليم ملف الوزارة الى شخصيات فاسدة عضمت مبالغ العقود", مطالبا لجنة التحقيق البرلمانية التي تم تشكيلها امس الاحد بـ”العمل بكل حرص ووطنية على كشف الفاسدين والمقصرين وإعلان النتائج على الرأي العام بكل شفافية واحالة المقصرين للقضاء وفي مدة لا تتجاوز الشهرين".

يشار الى ان مجلس النواب العراقي شكل امس لجنة نيابية بالتحقيق عن عقود الكهرباء منذ عام 2006 الى عام 2020، برئاسة النائب الأول لرئيس البرلمان وعضوية رؤساء لجنة الطاقة ولجنة الخدمات ولجنة الاقتصاد والاستثمار ولجنة النزاهة.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم