الانتخابات الاميركية.. المناظرة الأخيرة مشحونة بالاتهامات بين ترامب وبايدن

الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 07:14 بتوقيت طهران
الانتخابات الاميركية.. المناظرة الأخيرة مشحونة بالاتهامات بين ترامب وبايدن

انتهت المناظرة الانتخابية الأخيرة بين دونالد ترامب وجو بايدن وذلك قبل حلول يوم التصويت في الانتخابات الرئاسية في الثالث من تشرين الثاني/ نوفمبر ،حيث كانت الاتهامات حاضرة بين الطرفين في عدة ملفات منها اتهام ترامب لبايدن بالعنصرية والفساد وحديث بايدن عن تلاعب ترامب بالحكومة.

وأقيمت المناظرة في قاعة جامعة بلمونت في مدينة ناشفيل بولاية تنيسي. حيث تم تقسيمها إلى 6 أجزاء طول كل منها 15 دقيقة، مع منح كل من المتناظرين فترة دقيقتين للتكلم دون مقاطعة قبل الشروع في المناظرة المفتوحة ،ولم تتخلل المناظرة التي تستغرق 90 دقيقة أي فواصل للاعلانات.

أما بالنسبة لأجزاء المناظرة الستة، فقد تناولت المواضيع التالية:

التصدي لمرض كوفيد-19 _الأسر الأمريكية _العنصرية في الولايات المتحدة_ تغير المناخ_ الأمن الوطني_القيادة

وفيما يخص فيروس كورونا وكوفيد-19، فمن المتوقع أن تتبع اجراءات سلامة مشابهة لتلك التي اتبعت في المناظرة الأولى، إذ ستكون هناك مسافة مناسبة تفصل بين المتناظرين ولن يتصافحا.

وإليكم اهم ما جاء في المناظرة الاخيرة:

بدأ ترامب حديثه حول حالات كورونا في الولايات المتحدة واللقاح الذي يتم تجهيزه لتوزيعهفي البلاد ،إضفة لحديثه عن اصابته بالفايروس واكتسابه المناعة بعد تقيه للعلاج .

وأضاف ترامب أن العديد من الشركات يعملون على تجهيز العقار المضاد لكورونا ،وأنه يعتمد على الجهات العسكرية لتوزيع اللقاح بمجرد توفره .

وتحدث الرئيس الاميركي عن ان اغلاقه للبلاد امام الاجانب بسبب كورونا تم اتهامه بأنه ضد هؤلاء الاجانب وهذا خاطئ ،مذذكرا بمواجهة بايدن لانفلونزا الخنازير التي كانت كارثية بشهادة الكثيرين .

وقال ترامب أنه كرئيس لا يستطيع الجلوس في البيت كبايدن خوفا من الفايروس بل عليه مواجهة الواقع ،وأنه تعافى بنسبة 99% من المرض ،مؤكدا ان اميركا لا تستطيع اغلاق المدارس والمؤسسات بوجه الجميع .

وتحدث أيضا عن ان الخطأ خطأ الصين فهم لم يمنعوا انتشار الفايروس ،وأشار إلى أن حديث بايدن ينصب على اغلاق البلاد امام لاجانب فقط ،مشددا على عدم اغلاق المدارس بوجه ابنائها لأنه لن يكون هناك بلد في النهاية .

وقال ترامب ان بايدن يريد اغلاق البلاد ،وأن مدنا اميركية تحولت لمدن اشباح بعد موت العديد من المصالح ،وأن نيويورك تغيرت كثير نتيجة انتشار كوفيد 19
وأشار الى انه يجب حماية المسنين من الاصابة بالفايروس ،وأن كبير خبراء البيت الابيض في مجال الامراض المعدية لم تكن دقيقة بشأن الكمامات وأن ما تناولته وسائل العالم حول كلام ترامب عنه كان مغلوطا .
وأتهم الرئيس الاميركي بايدن بن هحصل على الكثير من الاموال من وول ستريت ،مشيرا الى انه يستطيع الحصول على المال ايضا وقتما يشاء .

وقال ان بايدن حصل على اموال من روسيا بينما هو لم يفعل ذلك بل قام ببيع اسلحة لأوكرانيا بينما الاآخرون باعوا لها "الشراشف" ،مطالبا بايدن يتقديم تفسير للأميركيين حول ذلك .

ورد ترامب على اتهامات بايدن بأنه سيفرج عن حساباته وأنه دقع الملايين للأميركيين دون ان يستلم اموالا من احد على عكس بايدن الذي تلقى اموالا من جهات مختلفة .

وأضاف ان ادارة الضرائب عامللته بشكل غير منصف ،فهو قدم كل وثاقه بينما بايدن واخوته جنوا ثروات بالقابل.

وتحدث ترامب عن ان لديه الكثر من الحسابات المصرفيه كرجل اعمال ،وأنه ارادالتوصل لصفقة مع الصين على خلاف بايدن ،فهو اراد الترشح للرئاسة بينما بايدن كان نائبا للرأيس.

وقال ترامب أيضا ان اميركا في السابق كان لديها نية بدخول حرب مع كوريا الشمالية بينما في عهد ترامب فالعلاقات جيدة معها ،وأن هذا امر طيب .

وأضاف ترامب أن اميركا قامت عبر المشرعين بتخليص الناس من العديد من المشاكل الماللين وأن ادارة نظام اوباما كير لا تنفع ،وان القضية تتعلق بالتفويض الشخصي للوصول لنظام رعاية صحية افضل .

وتحدث الرئيس الاميركي عن انه على مدار السنوات الماضية لم يفعل بايدن اي شيء مما يقوله ،بل يرد تدمير نظام الرعاية الاجتماعية وقد تم تطبيق هذا في ولايات اخرى وفشلت ،وأنه الحق الضرر بنزظام الضمان الاجتماعي .

وقال ترامب ايضا ان نانسي بيلوسي لم ترد مساعدة المتضررين من الفايرورس مع اننا اخذنا خطوات كبيرة نحو ذلك ،وأن ادارة الديموقراطيين للأزمة كانت سيئة وأن اميركا لن تسمح بقدوم الاجانب من كافة انحاء العالم .

وتساءل ترامب عن مدى مساعدة بايدن للشركات المتصررة ن كورونا وما المستوى الذي ستكون عليه ،متسائلا عن مدى مساعدة بايدن للشركات المتصررة ن كورونا وما المستوى الذي ستكون عليه ،مضيفا ان بايدن قضى سنوات دون ان يفعل ما يقول .

واضاف ان من يدخل السجن من المهاجرين غير الشرعين يحب الخوف منه ولا يجب السماح لعه بدخول البلاد ببساطة .

وقال ترامب ان بايدن الحق الضرر بالجاليات السوداء سابقا ،وأنه قدم الاموال لهم اكثر من اي رئيس سابق وأن لديه علاقات جيدة معهم .

وأكد ترامب انه فاز في الانتخابات سابقا لأن بايدن واوبواما لم يقوما بعملهم على ما يرام ،واتهم بايدن بالفساد والعنصرية .

وقال ايضا أن بايدن يقدم اقوالا فقط دون افعال ،متهما اياه بوضع العديد م الشبان السود في السجون ،وفما يتعلق بالبيئة تحدث ترامب عن مشاريع تتعلق بالهواء والماء النظيف مشككا في قدرة بايدن على التعامل مع هذا الملف ،وأن روسيا والصين دمرتا ملف البيئة عبر تصرفاتهما .

واتهم ترامب خطة بايدن المتعلقة بالمناخ بأنها كارثة متسائلا عن طبيعة الاموال التي يحصل عليها ،وأن الطاقة التي يريدها بايدن ستؤذي اميركا .

واكد على ان الفرص التي حصل عليها الملونون كبيرة جديا حتى في ظل انهيار اسعار النفط .

وقال الرئيس لاميركي ان هناك العديد من الوظائف تم تأمينها في عهده ولجيمع الشرائح بينما الطرف االاخر لم يفعل ذلك بل سيتحقق الكساد في مرحلته .

من جانبه بايدن فقد بدأ بالحديث عن احصائيات الوفيات بسبب كورونا وأن الوضع خطير في اميركا مع الاف الحالات التي تظهر يوميا مقارنة بأوروبا ،وأن التوقعات تشير الى وجود 200 الف من الوفيات حتى آخر العام ،وأن ترامب ليس لديه خطة شاملة لمواجهة الفايروس وهو غير ملتزم بعملية لبس الكمامات .

وأضاف بايدن أن الصحافة تحدثت عن ان استجابة ترامب لكورونا مأساوية ،مشيرا إلى أن هدفه هو تحقيق الشفافية التامة بشأن مواجهة الفايروس ،وأن اميركا تواجه شتاءا مظلما .

وقال أن ترامب لم يفعل شيء بشأن مواجهة الفايروس بل دخل للمشفى وخرج ليقول للعالم "لا تخافوا".

وتجدث بايدن ايضا عن ان ترامب قال للأميركيين أن كورونا سينتهي بوقت قصير وها غير الواقع ،مؤكدا على أن هناك الكثير من المشاريع والاشخاص الذين خسروا اموالهم بسبب الفايروس دون ان يكون لديهم بديل ،وأنه يجب ان يكون هناك معايير للتعامل مع كورونا .

وقال انه من المهم تأمين الموارد لتعويض المتضررين من كورونا ،وهذا ليس متسقا مع ما تقوم به اميركا ،وأن الولايات الحمراء منتشرة بكثرة وهذا مؤشر خطير .

وأضاف أن ترامب اصيب بالذعر بعد كلام فاوتشي حول الكمامات والفايروس ،وأكد ان من يريد التدخل في الانتخابات الاميركية سيدفع الثمن ،متهما ترامب بأنه لم يقل شيئا لروسيا بشأن التدخل في الانتخابات .

وقال بايدن ايضا أن ترامب لا يريد مواجهة بوتين فيما يتعلق بالتدخل بالانتخابات الاميركية.

وأضاف انه لم يتلقى اموالا من الروس ،وأن ترامب يقوم بالتعامل مع الصين ولم يقدم احصائات بشأن الضرائب مع وجود مشاريع كبيرة لترامب في الخارج.

وقال بايدن ان ترامب بتهرب من دفع الضرائب وانه قال بأنه قادر على التلاعب على الحكومة .

ووعد بايدن بأنه لن يقوم بالأشياء التي قام بها ترامب ،وأن ما قام به هو اتلتهامل م حلفاء ،مؤكدا على ضروة الاصدفاء .

وقال ان الصين يجب ان تكون جزءا من الاتفاق ،وأن كوريا الشمالية يجب السيطرة عليها وأن زعيم كوريا الشمالية يتصرف ببلطجية ،مذكرا بأن علاقة اميركا كانت جيدة مع هتلر سابقا لكنه فعل ما فعله لذا فيجب لجم كوريا الشمالية ايضا .

واكد بايدن على ضرورة ايجاد نظام رعاية طبية افضل وأن ترامب ادار كوفيد بشكل سيء ،وأنه لا يريد تطبيق نظام اشتراكي في اميركا بل يريد نظام رعاياة بكلفة معقولة للأميركي وهذا سيعطي فرصة للناس المتخوفين من الامراض .

وأشار الى ان الاميركيين يستحقون الافضل عبر خطط اقل سعرا في عدة قطاعات منها الصحة وهذا ما لم يفعله ترامب ،وأن لاشرككات ستعلن افلاسها بسبب ترامب ،وأن انتعاشسوق المال لا يعتمد على البورصة او السوق بل على جمع الثروات امام ترامب وهذا ما دمر الاقتصاد الاميركي .

وقال بايدن انه اتخذ خطوات كبيرة بشأن حماية المتضررين من كوفيد ،وأنه لن ينظر لأميرما على انها ولايات حمراء وزرقاء بل ان التوازن هو المطلوب .

واضاف ان الوقت مناسب لرفع الاجور للمتصررين والشركات الصغيرة عبر حزمة خاصة من الاموال ،وأكد على ضرورة تأمين حد ادنى للأجور لحماية الناس المتخوفين .

وقال بايدن ان موضوع الهجرة غير الشرعية لأميركا والمقيمين في اميركا دون وثائق امر مهم جدا وأنه سيعمل على تأمين اوضاع هوءلاء المهاجرين وتقديم الوثائق لهم .

واضاف مرشح الرئاسة الاميركية ان هناك العديد من االجانب الذين يستحقون اللجوء لأميركا ولا يجب اغلاق الباب امامهم ،وأن المسألة العرقية خطيرة في الداخل االميركي ويجب مواجهة العنصرية الممأسسة وجمع كل الاطراف وعدم اقصائهم على عكس ما يقدمه طرح ترامب .

وقال بايدن انه يجب توفير الاموال لحل مسألة السجون ،مشيرا الى ان ما يوججههه ترامب لبايدن من اتهامات هو مخطط روسي .

وتحدث عن خطوات في مجال الافراج عن المساجين ،وأنه يتقدم للانتخابات لتغيير الوضع في البلاد .مضيفا ان ملف البيئة خطير للغاية ويجب الاستثمار في قطاعات مختفلة منها الطاقة البديلة وأن هذا سيؤمن العديد من فرص العمل .

وقال ان الملوينن الذين يعيشون قرب الماصافي النفطية يعانون من ظروف سيئة وهناك مصابون بالسرطان ولا بد من النتقال لمرحلة جديدة في هذا القطاع عبر التحول للطاقة المتجددة .

ودعا مرشح الرئاسة الاميركية المواطنين للتصويت له واختيار الامل على حسالب الخوف وتتنمية الاقتصاد عبر طاقة نظيفة وملايين فرص العمل والصدق والاحترام .

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم