الرئيس روحاني: مستعدون للتعاون لإرساء الامن بالمنطقة

السبت 15 يونيو 2019 - 14:26 بتوقيت طهران
الرئيس روحاني: مستعدون للتعاون لإرساء الامن بالمنطقة

اعلن الرئيس الايراني حسن روحاني استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لصياغة آليات سياسية وامنية ثنائية ومتعددة الاطراف لضمان السلام والامن الجماعي بالمنطقة.

وفي كلمته خلال المؤتمر الخامس للتفاعل وبناء الثقة في اسيا (سيكا) المنعقد في العاصمة الطاجيكية دوشنبة اليوم السبت، اكد الرئيس روحاني الدور الاساس للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت مرارا استعدادها لصياغة والمصادقة على آليات سياسية وامنية ثنائية ومتعددة الاطراف بهدف ضمان السلام والامن الجماعي وهي في هذا السياق ترحب باي نوع من التعاون وتبادل الراي مع الدول الاعضاء في مؤتمر "سيكا" حول سبل مواجهة التحديات والتهديدات القائمة.

واضاف، اننا جميعا نعلم جيدا دور سياسات الحكومة الاميركية الراهنة في زعزعة الاستقرار في دول المنطقة، فالاوضاع الراهنة في فلسطين والعراق وسوريا وافغانستان واليمن امثلة بارزة لتداعيات هذه السياسات خلال الاعوام الاخيرة، وهي سياسات منتهكة لحق تقرير المصير كاحد الحقوق الاساسية والذاتية لجميع الشعوب.

واعتبر القضية الفلسطينية احد اهم عوامل عدم الاستقرار في المنطقة والعالم واضاف، ان عدم اهتمام المجتمع الدولي بممارسات الكيان الصهيوني اللامشروع والخطوة غير القانونية في نقل السفارة الاميركية الى القدس الشريف ودعم ضم الجولان المحتل الى هذا الكيان، قد ادت الى استمرار السياسات التوسعية والابتعاد اكثر مما مضى عن الوصول الى حل شامل وعادل لهذه الازمة.

يتبع ..

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم