روحاني: إيران رائدة التقدم العلمي والديمقراطية بالمنطقة

الإثنين 17 فبراير 2020 - 13:34 بتوقيت طهران
روحاني: إيران رائدة التقدم العلمي والديمقراطية بالمنطقة

أشاد الرئيس الإيراني حسن روحاني ، اليوم الاثنين، بوتيرة النمو العلمي الذي حققته الجمهورية الإسلامية إيران وكذلك وضع أسس الديمقراطية والانتخابات في البلاد بعد انتصار الثورة الإسلامية .

وفي كلمة ألقاها أمام مهرجان خوارزمي الدولي الثالث والثلاثين المنعقد في قاعة المؤتمرات بطهران اليوم الاثنين، أعرب الرئيس روحاني عن ارتياحه لانعقاد هذا المهرجان العلمي الهام تزامنا مع ذكرى انتصار الثورة الإسلامية والاستعدادات للتصويت في الانتخابات البرلمانية.

وأضاف رئيس الجمهورية ان كل الاحصائيات تؤكد بان ايران تطوي اليوم مسار التطور مضيفا ان الشعب الايراني يريد الاستقلال بكل معنى الكلمة، مشددا بالقول علينا ان نتجاوز مرحلة الضغوط وسنقوم بذلك.

وفي إشارة إلى الإنجازات التي حققتها إيران في مجال العلم والتكنولوجيا خلال 41 عاما من الثورة الإسلامية، قال روحاني: إن المجتمع الإيراني يزخر اليوم، بمفاخره العلمية، من حيث عدد الطلاب ومراكز البحوث والمراكز العلمية والتكنولوجيا وحدائق العلوم والتكنولوجيا الآخذة بازدياد.

واشار الرئيس روحاني الى تقرير قدمه وزير العلوم والابحاث والتكنولوجيا حول مؤشر البلاد العالمي في مجال الابداع والذي ارتقى من 120 في بداية الحكومة الحادية عشرة (2013) الى 65 في نهاية العام الايراني الماضي (انتهى في 20 اذار/مارس 2019) وهذه الوتيرة مستمرة بحيث وصلنا العام الجاري الى المرتبة 61 وهذه ارقام داعية للفخر والاعتزاز.

وأكد الرئيس الايراني باننا في ظروف الحظر والضغوط لم نخطئ الطريق ومضينا في الطريق الصحيح وأضاف، ان ارتقاءنا خلال 6 اعوام 59 مرتبة في مجال الابداع يعني طريق الثورة والباحثين طريق صائب.

واشار الى أن عدد الواحات التكنولوجية ارتفع من 36 في العام 2014 الى 43 في العام الجاري واعتبره عددا مقبولا واضاف، ان عدد الوحدات التكنولوجية الموجودة في هذه الواحات ارتفع من 3000 في العام 2013 الى 7864 في العام الماضي وحصلت 1625 وحدة تكنولوجية على صفة العلوم المعرفية.

واكد الرئيس روحاني بان ايران تعد من الدول الرائدة في مجال النمو العلمي واضاف، ان وزير الصناعة ذكر أخيرا باننا حققنا الاكتفاء الذاتي خلال العامين الماضي والجاري في مجال استيراد ما قيمته مليارا و 200 مليون يورو من القطع اللازمة لقطاع الصناعة التي كنا نستوردها من الخارج سابقا، كما اعلن وزير الصحة بان واردات البلاد من الادوية والمعدات الطبية قد انخفضت بمقدار 500 مليون دولار خلال العام الاخير حيث نقوم بانتاج هذا المقدار في الداخل.

وقال، ان اوضاعنا جيدة لله الحمد وعلينا ان نكون متفائلين بالمستقبل ومن الفخر الكبير لنا ان اجراءات الحظر والضغوط لم تقهرنا، وحينما ألتقي بقادة العالم يشيدون بصمود ومقاومة الشعب الايراني وحتى القادة الاوروبيون مندهشون كيف الشعب يحقق التقدم في الوقت الذي يتعرض لكل هذه الضغوط.

واشار الى عمليات التفتيش من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية للمراكز النووية الايرانية خلال العام الاخير واضاف، ان خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية حينما يأتون في اطار عمليات التفتيش بعد خفض التزاماتنا النووية يندهشون من مسالة انه كيف تمكنا بهذه السرعة خلال عام واحد من إنتاج عدة انواع من أجهزة الطرد المركزي الجديدة.

ونوه الرئيس روحاني الى ان الشعب الايراني ذو تاريخ طويل في النضال من أجل الديمقراطية، لافتا الى النهضة الدستورية للشعب الايراني قبل مائة عام وتأسيس البرلمان في الوقت الذي لم يكن هنالك برلمان في المنطقة واضاف، نحن شعب عظيم ومفكر وبطبيعة الحال لا نشعر بالغرور والتكبر ونضع علومنا تحت تصرف الآخرين ونستفيد من علوم الآخرين ايضا.

 

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم