بيت الحكيم الملا صدرا

الإثنين 24 ديسمبر 2018 - 11:23 بتوقيت طهران
بيت الحكيم الملا صدرا

يقع بيت الملا صدرا او صدر المتألهين الفيلسوف الايراني الكبير في القرن الحادي عشر، والذي أوصل فلسفة الإشراق الى ذروتها في محافظة قم.

هذا البيت الذي قد خضع لعملية اعادة اعمار واسعة في عام 1997، يعود تاريخه الى العهد الصفوي.

بيت الملا صدرا يقع في غرب مدينة قم وفي منطقة كهك وتحديداً في حي يسمّى "چال حمام"، حيث تحيط بهذا البيت الاثري، بيوت قروية بنسيجها المعماري الخاص بالمناطق الحارّة.

هذا البيت التاريخي الذي قد استخدمت في بنائه، مواد انشائية مثل الطوب وخليط الطين والقش وأعمدة خشبية، كان في العصور والقرون الخوالي، يضم ثمان غرف وحجرات تحيط بالمبنى الرئيس للبيت، إلا انه وبمرور الايام، تعرّض جزء كبير من هذا البيت لدمار شامل، لم يتبقّ من مجموعة هذه الغرف الا غرفة واحدة.

أما سقف الفضاء الاصلي الداخلي للبيت، فبُني على شكل قبة مرتفعة مزخرفة بالجص، تعلوها نوافذ زجاجية تسطع من خلالها اشعة الشمس الى الداخل.

هذا وتقع قناة ماء غزيرة نسبياً في شرق بيت ملا صدرا، والتي تعدّ من ضمن مجموعة هذا البيت الاثري.

والملا صدرا، هو محمد بن إبراهيم القوامي الشيرازي، ولد في مدينة شيراز جنوبي إيران عام 980 هـ، جمع بين فرعي المعرفة النظري والعملي، فيُنسب إليه نهج الجمع بين الفلسفة والعرفان والذي يسمى بمدرسة الحكمة المتعالية. ويعرف أيضاً بـ"صدر المتألهين". انتقل إلى اصفهان وسط ايران، ودرس فيها عند أساتذته الشيخ بهائي، وميرداماد، وله مؤلفات كثيرة أشهرها كتاب الحكمة المتعالية في الأسفار العقلية الأربعة.

توجه إلى القرى النائية، منقطعاً إلى الرياضة الروحية بعد أن تعرّض من معاصريه صنوف المضايقات بسبب ما كان يطرحه، فأقام في ضواحي مدينة قم، ثم عاد إلى شيراز بأمر من الشاه عباس الصفوي، وتوفي عام 1050 هـ في مدينة البصرة بالعراق أثناء طريقه إلى بيت الله الحرام.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم