الخارجية الروسية: يجب على بريطانيا إنهاء التوترات البحرية

الجمعة 12 يوليو 2019 - 20:33 بتوقيت طهران
الخارجية الروسية: يجب على بريطانيا إنهاء التوترات البحرية

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إنه يتعين على الحكومة البريطانية وقف الإجراءات الاستفزازية في الخليج الفارسي وإنهاء التوترات في المياه العالمية.

وفي تصريح أمام الصحفيين، أضافت زاخاروفا : "نعتقد أن الوضع في المنطقة يجب ألا يكون متأزما، وفي الوقت الراهن الأوضاع متوترة وتتطور بشكل دراماتيكي".

وتابعت زاخاروفا: "رأينا أن مستوى التوترات شهد تصاعدا على صعيد التصريحات، بل الإجراءات الملموسة أيضا، حيث ارتفعت إلى أعلى مستوى".

وفي معرض ردها على سؤال مراسل "إرنا" عما إذا كان البريطانيون قد انتهكوا خلال إجراءهم الأخير في احتجاز ناقلة النفط الإيرانية في جبل الطارق، انتهكوا الاتفاق النووي أم لا، أوضحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، إنني لم أصف أو أصنف الإجراء البريطاني هذا بالمصطلحات أو العبارات التي استخدمتموها أنتم، بل اعتبر إجراءهم بأنه تصعيد للتوترات في المنطقة.

وتساءلت زاخاروفا بأنه ليس من الواضح لماذا اختار هؤلاء (المسؤولون الغربيون) طريق تصعيد التوتر، مؤكدة على ضرورة منع حدوث مزيد من التصعيد.

وبينت أن موسكو تدرك جيدا أن مثل هذا النهج لا آفاق جيدة له وللآثار التي يمكن أن يسفر عنها ولهذا السبب يجب عدم تأجيج التوتر وإنما العكس، مضيفة يجب العمل بصورة تؤدي إلى نقل الوضع إلى مسار العملية التفاوضية لحل الخلافات بين الطرفين.

وفي معرض ردها على سؤال حول الجهود الفرنسية المبذولة من أجل الوساطة لحل الخلافات الإيرانية، قالت زاخاروفا نحن نرحب بهذا النهج ولا حاجة إلى أي وسطاء بين الولايات المتحدة وإيران لأن كل الفرص موجودة من أجل إطلاق الحوار الطبيعي بين الطرفين، في حال توقف واشنطن عن تأجيج التوتر.

شاركوا هذا الخبر مع أصدقائكم